محافظة الوسطى

الدقم

Sudheer s ©

ظفار ظفار ظفار الباطنة الباطنة الباطنة البريمي البريمي البريمي مسقط مسقط مسقط الشرقية الشرقية الشرقية الوسطى الوسطى الوسطى الظاهرة الظاهرة الظاهرة الداخلية الداخلية الداخلية مسندم مسندم مسندم صلالة صلالة مسقط صلالة مسقط

تقع بين البحر والصحراء، فمن الشرق تمتد شواطئها على بحر العرب، ومن الغرب نجد الربع الخالي أكبر صحاري العالم، أما من الجنوب، فنجد محافظة ظفار الممتدة حتى ساحل المحيط. وتغطي محافظة الوسطى جزءاً كبيراً من مساحة السلطنة في الجزء الأوسط منها
تمتد شواطئ الوسطى لمسافات طويلة جداً، فيما تقل التجمعات السكنية في المنطقة إلى حد بعيد، الأمر الذي يجعل منها مكاناً مثالياً لعشاق الحياة البرية والطبيعة البكر. وتقدم هذه المنطقة للمهتمين بمراقبة الطيور فرصة لا تعوض لمشاهدة أكثر من 130 نوعاً مختلفاً من أنواع الطيور بما فيها تلك المهاجرة من أوروبا. حيث تشتهر جزيرة بر الحكمان بإيوائها أسراب من طيور النحام الوردية المهاجرة “الفلامنجو”.
تحتضن محافظة الوسطى محمية للكائنات الحية والفطرية أنشئت بهدف حماية الأنواع المهددة بالانقراض مثل المها العربية التي تستوطن المناطق الصحراوية من شبه الجزيرة العربية. كما تضم المحمية أنواعا أخرى من الحيوانات منها الوعل النوبي والذئب العربي والغزال العربي.
ومن بين العجائب الجيولوجية التي يمكن زيارتها في الوسطى، حديقة الصخور في ولاية الدقم والسهول الملحية في ولاية محوت، بالإضافة إلى الشواطئ التي تمتد على طول الساحل ذات الرمال الناعمة والجو المعتدل المائل إلى البرودة الذي يجعل منها وجهة سياحية متميزة.

الوجهات السياحية